تنظيم ندوة حول الحصيلة نصف المرحلية لمشروع الدعم التقني لتنزيل تدبير عمومي أكثر فعالية وشفافية

نظمت مديرية الميزانية ، يوم الثلاثاء 19 يوليو 2022، بشراكة مع الوكالة الفرنسية للخبرة الدولية"Expertise France"  ندوة حول الحصيلة نصف المرحلية لمشروع "الدعم التقني لتنزيل تدبير عمومي أكثر فعالية وشفافية في إطار القانون التنظيمي لقانون المالية"، المستفيد من تمويل من الاتحاد الأوروبي  بمبلغ  3,6 مليون يورو لفترة تمتد على 36 شهرا.

وشكلت هذه الندوة مناسبة للإطلاع حول المنجزات الأولى لمكونات المشروع، والتي توجت على الخصوص ب:

  • إعداد ونشر منشور رئيس الحكومة المتعلق بدور ومهام مسؤول البرنامج وتنظيم النسخة الأولى من منتدى مسؤولي البرامج؛
  • إطلاق ورش إرساء منظومة مراقبة التدبير على مستوى القطاعات الوزارية؛
  • المصادقة على التصميم المديري للتحول الرقمي لمديرية الميزانية؛
  • إعداد مخطط التكوين للفترة 2021-2023 مع تعزيز قدرات حوالي 300 مدبر؛
  • إصدار الصيغة الجديدة لتقرير ميزانية المواطن؛
  • إعداد التقرير حول التنفيذ المزيانياتي والإطار الماكرو اقتصادي لثلاث سنوات والذي يدمج تقرير نصف السنة والتقرير القبلي للميزانية
  • تقدم عمليات مراجعة التبويبات الميزانياتية لمشاريع الاستثمار؛
  • ودعم إنجاز دراسة استقصائية محلية حول البطالة....

وبالإضافة إلى ذلك، تم التركيز على معالم ثلاثة مشاريع استراتيجية، تهم: رقمنة مديرية الميزانية، وإرساء منظومة مراقبة التدبير على مستوى القطاعات الوزارية ، وتعزيز القدرات الجهوية للمندوبية السامية للتخطيط وذلك تماشيا مع سياق الجهوية المتقدمة