زيارة الوفد المالي

في إطار التعاون جنوب ـ جنوب في مجال المالية العمومية وتبعا للدعوة الموجهة من طرف معهد المالية، استقبلت مديرية الميزانية، يوم الخميس 25 يناير 2018، الوفد المالي والذي تألف من نواب والمدير العام للميزانية ومدراء جهويين وكذا مسؤولين بالمديرية الوطنية للخزينة والمحاسبة العمومية، فضلا عن المستشار لدى المركز المجافريقي الدولي (Majafrique International)المنظم لزيارة الوفد.

وتهدف زيارة الوفد المالي إلى الاستفادة من التجربة المغربية في مجال المالية العمومية نظرا إلى انتقال جمهورية مالي من ميزانية وسائل إلى ميزانية برامج بدء من سنة 2018، وذلك في إطار ترجمةوتطبيق توجيهات الاتحاد الاقتصادي والمالي لغرب إفريقيا.

هذا، وبعد توضيح السياق الذي تندرج فيه هذه الزيارة، أعطى السيد المستشار الكلمة إلى السيدة منى بنكرين، رئيسة قسم الإصلاح الميزانياتي لاستعراض الحالة المغربية في مجال إعداد ومفاوضة ميزانيات البرامج والتي تعد دعامة أساسية للقانون التنظيمي لقانون المالية.

وفي هذا الصدد، أوضحت السيدة منى بنكرين الإطار القانوني والمرجعيات المرتبطة بوضع ميزانيات البرامج وكذا دور مؤشرات نجاعة الاداء في تقييم تنفيذ السياسات العمومية والاستراتيجيات الوزارية. كماقدمت حالات توضيحية لبرامج وأهداف و مؤشرات بعض القطاعات الوزارية برسم سنة 2018 مع الإشارة إلى بعض المكتسبات التي يجب توطيدها والتحديات التي ينبغي مواجهتها لضمان وتيرة منتظمة لتنفيذ القانون التنظيمي لقانون المالية وبلوغ الأهداف المنشودة.

وخلال هذا اللقاء، تمحورت المناقشة أساسا حول الوظيفة الجديدة للمسؤول على البرنامج، مأسسة حوار التدبير، الإطار الميزانياتي للمؤسساتالعموميةوالجماعات الترابية وعلاقته بميزانية الدولة، ودور الدعم والاستشارة المقدم من طرف المجلس الأعلى للحسابات إلى البرلمان فيما يتعلق بتقييم السياسات العمومية وكذا ضوابط إعداد قانون المالية المعدل.